أبو هولي: شعبنا استطاع المحافظة على تراثه وهويته من الضياعفتـــح العالول: إدخال الأموال إلى غزة عبر إسرائيل وأمريكا أحد حلقات صفقة القرنفتـــح عريقات: أمريكا قطعت كل مساعداتها ولن نسمح بتغيير المبادرة العربيةفتـــح ادعيس من القاهرة: وجود الاقصى مهدد ويجب ان نقف سوية لنصرتهفتـــح الحكومة تحذر من استمرار اعتداءات الاحتلال في القدسفتـــح د. ابو هولي القيادة الفلسطينية لن تقبل بالحلول التي تسقط حق العودةفتـــح قبيل الانتخابات: لائحة اتهام ضد نتنياهوفتـــح الاحتلال يفجر منزل عائلة الأسير الجريح خليل جبارين في بلدة يطافتـــح الزعارير: ترؤس فلسطين لمجموعة الـ 77 والصين إسناد دولي لحقوقنا المشروعةفتـــح هيئة الأسرى: الأسير أبو دياك فقد نصف وزنه ولا ينام من شدة الألمفتـــح مجدلاني: تسريبات إدارة ترمب هدفها إيجاد شركاء إقليميين وقطع الطريق أمام أية مبادرة دولية أخرىفتـــح فتح: الاشادة العالمية بحكمة الرئيس ورئاسته لمجموعة الـ77 والصين برهان على جدارة شعبنا بدولة كاملة العضويةفتـــح توغل محدود جنوب القطاع واستهداف للصيادين شمالافتـــح الحمد الله يتفقد غرفة العمليات المركزية للدفاع المدني في رام اللهفتـــح المالكي: بدء التحضيرات للتقرير الصفري ورئاسة قمة "بوينس ايرس"فتـــح الرئاسة: الطريق نحو السلام يمر من خلال عودة كامل القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطينفتـــح "الخارجية": تراجع إدارة ترمب عن انحيازها للاحتلال المدخل الوحيد لتعاطينا مع أية أفكار أميركيةفتـــح قوات الاحتلال ووحدات خاصة تقتحم الأقصى و"المرواني" و"الصخرة"فتـــح غزة: مصرع مواطن بانزلاق مركبة وإصابة 14 آخرين بفعل المنخفضفتـــح أبو بكر: ما يمارس بحق الأسيرات في معتقل الدامون يرتقي لمستوى الجريمة الإنسانية والأخلاقيةفتـــح

سياسة الضم الزاحف... من الاحتلال إلى الأبرتهايد

28 ديسمبر 2018 - 20:06
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ تحت عنوان من "الاحتلال إلى الأبرتهايد" استعرضت حركة "سلام الآن" الإسرائيلية، في تقرير أصدرته، مؤخرًا، أبرز التحولات التي طرأت على الوضعية القانونية للأراضي الفلسطينية المحتلة (الضفة الغربية) والمستوطنات الكائنة فيها، خلال السنوات العشرة الأخيرة، التي كان خلالها بنيامين نتنياهو رئيسًا للحكومة الإسرائيلية.

وأشار التقرير إلى أنّ نقطة البداية تمثلت في التغيير الذي حصل في موقف الحكومة الإسرائيليّة من البؤر الاستيطانية غير القانونية، الذي عبّرت عنه في جوابها للمحكمة العليا في آذار/مارس 2011، بإعلانها عن نيتها شرعنة البؤر الاستيطانية المقامة في أي مكان يمكنها ذلك من الضفة الغربية، وهو توجه لاقى ترجمته على الأرض في شرعنة أكثر من 35 بؤرة استيطانية حتى اليوم.

في موازاة ذلك، أقامت الحكومة "لجنة إدموند"، بهدف تشكيل قوّة موازنة لتقرير"طاليا ساسون"، حول البؤر الاستيطانية غير القانونية، وإيجاد وسائل قانونية تساهم في تطوير المستوطنات والبؤر الاستيطانية، والتي، بالرغم من عدم مصادقة الحكومة الإسرائيليّة رسميًا على توصياتها، إلّا أنّ جزءًا من هذه التوصيات والتوجه العام الذي حملته بدا يتغلغل إلى التفسيرات القضائية، التي عرضتها الدولة في المحاكم وفي الإجراءات الميدانية، فبعد أن كانت تلك التفسيرات تتعامل في الماضي مع الأرض الواقعة خارج نطاق التسوية كأرض فلسطينية خاصة، بات تسمّيها اليوم "أرضًا خارج الإعلان" عن أراضي الدولة أو أرضًا يمكنها أن تكون أرضًا خاصة وهكذا.

ويشير التقرير إلى أنّ أدلّة هذا التغيير المقلق تصاعدت في ظل حكومة نتنياهو الحالية، وتعيين آييلت شاكيد وزيرةً للقضاء، وأفيحاي مندلبليت مستشارا قضائيا، حيث شمل الاتفاق الائتلافي إقامة طاقم لشرعنة البؤر الاستيطانية في تموز/يوليو 2015.

 كذلك، قامت آييلت شاكيد، فور تسلّمها مهام منصب وزيرة القضاء، بتعيين المحامي عمير فيشر، وهو ممثل جمعية استيطانية مختصة بتطبيق قوانين التنظيم والبناء ضد الفلسطينيين، مستشارًا خاصًا وظيفته مراجعة ردود الدولة الخاصة بالمستوطنات.

وتوج هذا التوجه بقيام الكنيست بتشريع قانون المصادرة المسمى بـ"قانون التسوية" المخصص لشرعنة عمليات نهب أرض الفلسطينيين، التي قامت بها المستوطنات والبؤر الاستيطانية. إضافة إلى كل ذلك، حصلَ، ومنذ تعيين مندلبليت مستشارا قضائيا، تحوّل في مواقف الجهاز القضائي وتطبيق القانون.

ويعتبر التقرير تلك المواقف لبنةً إضافية في الضم الفعلي للأراضي المحتلة للسيادة الإسرائيلية وتطبيع المستوطنات وتحويلها عمليا إلى جزء من إسرائيل دون الإعلان عن ذلك، وهو يتوقف عند العديد من الأمثلة العملية لتطبيق هذه السياسة ومنها مواقف للنيابة العامة والمستشار القضائي.

يخلص التقرير إلى نتيجة مفادها بأن هذه السياسة هي نتاج عقد من حكومات اليمين برئاسة نتنياهو، خلقت خلالها أجواءً لممارسة ضغوطٍ على الجهات القضائية للاستجابة لمطالب توسيع المستوطنات ومصادرة الأراضي وتقليص الوجود الفلسطيني في مناطق "ج".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يناير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوافق اليوم الذكرى الـ54 لانطلاقة حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح وإعلان الكفاح المسلح ضد الاحتلال الإسرائيلي.

اقرأ المزيد

14_1_1991 ذكرى استشهاد القادة الثلاثة العظماء في تونس الشهيد القائد #صلاح_خلف والشهيد القائد #هايل_عبد_الحميد والشهيد القائد #فخري_العمري .

اقرأ المزيد