محافظ جنين يطلع وفدا من حركة "فتح" على الأوضاع العامة في المحافظةفتـــح القواسمي: من المعيب أن لا يعترف فلسطيني بمنظمة التحريرفتـــح فتوح ينفي تكليفه كمفوض عام للتعبئة والتنظيم في المحافظاات الجنوبيةفتـــح الرئيس يستقبل رئيس بلدية الناصرةفتـــح حلس: الإرهاب الأسود لن ينال من عزيمة وإرادة مصرفتـــح القدس: تظاهرة ضد إخلاء منزل عائلة الصباغ في الشيخ جراحفتـــح عريقات: مؤتمر وارسو محاولة لإنهاء المبادرة العربيةفتـــح الاحتلال يطلق النار تجاه شابين اقتربا من السياج العنصري شرق البريجفتـــح السيسي : عدم تسوية القضية الفلسطينية المصدر الرئيسي لعدم الاستقرار في الشرق الأوسطفتـــح باحث في شؤون الحركات الاسلامية: "حماس" متشبثة بفكر تكفيري إقصائيفتـــح السفير منصور يبحث مع رئيس وزراء سانت فنسنت وغرينادين تعزيز التعاون المشتركفتـــح الحمد الله: اولوياتنا ليست للتفاوض بل للحسم والتنفيذ وحقوقنا المشروعة ليست للبيع أو المقايضةفتـــح تقرير: حكومة الاحتلال تستخدم حيلا قضائية من أجل شرعنة البؤر الاستيطانيةفتـــح الأحمد: لن نجلس مع أي طرف لا يعترف بمنظمة التحرير ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الفلسطينيفتـــح الشيخ: رفضنا عرضًا إسرائيليًا بالمشاركة في سكة حديد من جنين إلى عواصم عربيةفتـــح شباب جباليا يخسر أولى لقاءاته في بطولة الأندية العربية لكرة الطائرةفتـــح "الخارجية والمغتربين" تدين الهجوم الإرهابي على قافلة للشرطة الهندية في كشميرفتـــح إصابة العشرات بالاختناق خلال قمع الاحتلال مسيرة بلعين الأسبوعيةفتـــح اصابة مواطنين برصاص الاحتلال في عوريففتـــح إصابات بالرصاص الحي والاختناق في قطاع غزةفتـــح

ذكرى الشهيد الأسير حسين حسني سعيد عطا الله

21 يناير 2019 - 09:09
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:


( 1961م – 2018م )

قبل عام غيب الموت الأسير/ حسين حسني سعيد عطا الله في مستشفى( أساف هروفيه) الإسرائيلي بعد معاناة من مرض السرطان وإهمال طبي تعرض له الأسير في سجون الاحتلال حيث أمضى واحد وعشرين عاماً من الاعتقال وذلك بتاريخ 20/1/2018م.
الشهيد البطل/ حسين حسني سعيد عطا الله من مواليد مخيم بلاطة للاجئين/ نابلس عام 1961م.
حسين حسني عطا الله متزوج وله ستة أبناء، تم إلقاء القبض عليه من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي عام 1997م وذلك بتهمة قتل شرطية اسرائيلية في مدينة الطيبة في الداخل المحتل أثناء عمله هناك، وقد حكم عليه بالسجن لمدة ( 35 ) عاماً، قضى منها واحد وعشرين عاماً، وبرغم اصابته بمرض السرطان الذي تفشى في أنحاء جسده ( الرئتان والعمود الفقري، الكبد، البنكرياس، الرأس) وتدهور حالته الصحية وسط اهمال طبي متعمد من قبل الاحتلال، والمطالبة بالإفراج عنه من قبل محامي هيئة الأسرى الذي تقدم بأكثر من طلب، الا ان سلطات الاحتلال لم توافق على الافراج عنه رغم قضائه ثلثي مدة المحكومية.
عندما بدأت حالته تسوء نقل الى مستشفى سجن الرملة ومن ثم الى مستشفى ( أساف هروفيه) حيث دخل في غيبوبة.
استشهد الأسير/ حسين حسني سعيد عطا الله يوم السبت الموافق 20/1/2018م في مستشفى ( أساف هروفيه ).
وهذه ليست الحالة الأولى التي يستشهد فيها اسرى ومعتقلين داخل السجون والمعتقلات الاسرائيلية.
بعد ان تم تسليم جثمان الشهيد الى ذويه شيعت مدينة نابلس يوم الثلاثاء الموافق 23/1/2018م الشهيد الأسير/ حسين عطا الله في موكب جنائزي على المستوى الرسمي والشعبي حيث شارك في التشييع جماهير غفيرة من شعبنا الفلسطيني وحركة فتح في محافظة نابلس الى مثواه الأخير وذلك بعد ان تم الصلاة على جثمانه الطاهر.
هذا وحملت هيئة شؤون الأسرى ونادي الأسير، سلطات الاحتلال وادارة مصلحة سجونها المسؤولية الكاملة عن تدهور الوضع الصحي للأسير/ حسين عطا الله واستشهاده، ورفض الافراج عنه لتلقي العلاج في المستشفيات الفلسطينية وقضاء أيامه الأخيرة بين أفراد عائلته رغم قضائه ثلثي مدة محكوميته.
وقال الأخ/ عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين ان حكومة الاحتلال الاسرائيلي تعمدت وبشكل مقصود ان يموت الشهيد الأسير/ حسين عطا الله داخل السجن رافضة الإفراج عنه رغم معرفتها التامة انه يصارع الموت وفي وضع خطير جداً واصفاً قراقع ذلك بالتعمد بالقتل والاعدام.
رحم الله الشهيد الأسير/ حسين حسني سعيد عطا الله وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28

لا يوجد احداث لهذا الشهر