"الخارجية": القدس تقاوم بمواطنيها وقياداتها سياسات التهويد الاستعمارية الإحلاليةفتـــح اشتية: مؤتمر البحرين هزيل التمثيل ساذج البرنامج وبلا شرعيةفتـــح مجدلاني: صفقة القرن دخلت بمأزق في ظل موقف القيادة الصلبفتـــح ابو ردينة: ورشة البحرين خطأ استراتيجي وهدفها التطبيع قبل الانسحابفتـــح "الخارجية": القدس تقاوم بمواطنيها وقياداتها سياسات التهويد الاستعمارية الإحلاليةفتـــح اشتية يدعو رومانيا ودول أوروبا لاتخاذ إجراءات بحق المستوطنين من حملة جنسياتهافتـــح الأحمد: حراك مصري إيجابي نشط فيما يتعلق بملف المصالحةفتـــح النقد: الحكومة ستتمكن من مواصلة دفع ما نسبته 50-60% من الرواتب خلال الأشهر المقبلةفتـــح الخارجية: حرائق المستوطنين امتداد لحرائق ترمب ونتنياهو السياسية في المنطقةفتـــح غرينبلات يتهم حركة "فتح" بتخريب "صفقة القرن"فتـــح حنا عيسى: إسرائيل تتحدى الاتفاقيات الدولية بالاستيلاء على الأراضي وتسريع الاستيطانفتـــح هيئة الأسرى: اعتداءات بالجملة على الأسرى في معتقل "عصيون" خلال اعتقالهمفتـــح الشريف: الرئيس محمود عباس وقف سدا منيعا أمام "صفقة القرن"فتـــح الخارجية: التحالف الصهيوأميركي يحاول إعادة تعريف مفاهيم الصراع والحل بعيدا عن الشرعية الدوليةفتـــح استشهاد مقدسي متأثرا بإصابته إثر اعتداء "مستعربين" قبل أسبوعينفتـــح الأحمد: وفد مصري يجتمع مع الرئيس عباس قريبا قبل التوجه إلى غزةفتـــح د. ابو هولي يؤكد على اهمية التحرك على كافة المستويات للحفاظ على الأونروا وبقاء خدماتها وتجديد تفويضهافتـــح حسين الشيخ: الحصار المالي يشتد ضراوة على السلطة الفلسطينيةفتـــح الرجوب: الكل الفلسطيني يرفض مؤتمر البحرين الذي ولد ميتا ولن نقبل بأن يمثلنا أحدفتـــح شعث: فعاليات واسعة لجالياتنا على امتداد العالم رفضا لمؤتمر البحرين وصفقة القرنفتـــح

موفاز كمجرم حرب

02 إبريل 2019 - 09:04
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

مرة أخرى تثار قضية رئيس أركان الجيش الإسرائيلي الأسبق ووزير الأمن الأسبق، شاؤول موفاز، بوصفه مجرم حرب، حيث أكد تحقيق برنامج "همكور" في القناة "ريشيت 13" الإسرائيلية، أن موفاز أصدر تعليمات، في أوج الانتفاضة الثانية، لكل قائد لواء في جيش الاحتلال في الضفة الغربية بقتل 10 فلسطينيين يوميا.

وبحسب التحقيق، فإن موفاز اجتمع مع عدد من قادة الألوية في فرقة "يهودا والسامرة" العسكرية في الجيش الإسرائيلي، وطلب من كل قائد لواء، بحسب اللفتنانت جنرال (فريق)، إيلان باز، قتل 10 فلسطينيين يوميا".

ويشير التحقيق إلى أن الحديث ليس عن قتل 10 مقاومين فلسطينيين، وإنما عن 10 فلسطينيين، والإشارة هنا إلى مدنيين عزل.

وبحسب الصحفي رفيف دروكر، فإن موفاز، كما يبدو، كان يعلم أن الحديث عن جريمة حرب، ولذلك طلب عدم تسجيل أقواله، التي كانت بمثابة "رخصة قتل" للفلسطينيين.

ويضيف باز أن تعليمات موفاز هذه جاءت في سياق الحديث عن أداء المرشح الأول في قائمة "كاحول لافان"، وقائد فرقة "يهودا والسامرة" في حينه، بيني غانتس، والذي جمع كافة قادة الألوية في الجيش الإسرائيلي، وطلب منهم أن يوضحوا لجميع قادة الكتائب أن "مكانة رئيس أركان الجيش محفوظة، ولكن الأوامر العسكرية سيتلقونها عن طريق الهرم القيادي للجيش".

وعن ذلك كتب الصحفي والناقد في صحيفة "هآرتس"، روغل ألفير، أن سلوك موفاز إجرامي ومروع ويقتضي توضيح ذلك.  

ويضيف أن أوامر موفاز الإجرامية خطيرة إلى حد تصغر فيه جريمة الجندي القاتل، إليئور أزاريا، الذي أطلق النار على مصاب فلسطيني (عبد الفتاح الشريف من الخليل).

وبحسبه، فإن موفاز لم يصدر تعليمات بقتل 10 مقاومين فلسطينيين "تم تحييدهم" (مصابين)، وإنما تنص تعليماته على قتل فلسطينيين، والإشارة إلى أشخاص فلسطينيين بدون أي علاقة بما فعلوه أو أي تهديد يشكلونه على قوات الجيش الإسرائيلي، ما يعني أنه يطلب من كل قائد لواء إعدام 10 فلسطينيين يوميا.

ويضيف أن هذا هو الجيش "الأكثر الأخلاقية" في العالم، وهو الجيش الذي تخرج منه إليئور أزاريا، والذي يبدو أنه لم يكن شاذا، فليس من العبث أن أطلق النار على 10 فلسطينيين من سكان مدينة الخليل، بدون التقيد بإجراءات إطلاق النار.

ويشير في هذا السياق إلى أن النازيين أعدموا في غابات شرقي أوروبا أعدادا أكبر بكثير من اليهود، ولكن ما طلبه موفاز من قادة الألوية جدير بأن يوصف "عملية إبادة"، بذات المصطلح الذي وصف عمليات النازيين في تجميع وتركيز اليهود في الغيتوات قبل إبادتهم، حيث أن قتل 10 فلسطينيين في كل منطقة من مناطق الضفة الغربية يعني إبادة جماعية.

وينهي بالقول إنه يجب عدم تجاهل هذا الموضوع "فمن الصعب تصديق أن مطلب موفاز كان لمرة واحدة في تاريخ الجيش، أو كان استثنائيا بشكل خاص. والشعور هو أن موفاز كان رئيس أركان نموذجي بمصطلحات الجيش، ونشأ على هذه المعايير، وسمع مطالب مماثلة من قادة آخرين خلال مسيرته العسكرية. وبالتالي فإن الحديث عن إجراء شائع، وبالتأكيد يتماشى مع قيم الجيش الإسرائيلي الظلامي الذي يعمل على مر السنين خارج مجال التغطية الإعلامية. هذه القصة تؤكد التقديرات بأن أزاريا كان طرف الجليد العائم فقط، ولسوء حظه فقد تم ضبطه. يجب عدم التساهل مع موفاز".

غني عن البيان الإشارة إلى أن حزب "كاحول لافان" يضم عددا من رؤساء أركان الجيش الإسرائيلي السابقين، وعلى رأسهم غانتس نفسه، وغابي أشكنازي وموشيه يعالون.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر