أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح أبو هولي: الدول المانحة تجتمع الثلاثاء في نيويورك لحشد الدعم المالي "للأونروا"فتـــح بشارة لوزراء المالية العرب: وضعنا المالي أمام منعطف خطير والمطلوب تفعيل شبكة الأمانفتـــح

زندبرغ: لتوحيد "ميرتس" والعمل والجبهة

14 إبريل 2019 - 08:58
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ قالت رئيسة قائمة "ميرتس"، تمار زندبرغ، لصحيفة "هآرتس"، اليوم، الأحد، إنها تسعى إلى إنشاء قائمة وصفتها بـ"اليسارية" استعدادًا للانتخابات المقبلة "يجب أن تضم العمل و’ميرتس’ وجهة عربية ذات تأثير، مثل ’الجبهة’ أو أجزاء منها".

ودعت زندبرغ إلى الإسراع في تنفيذ هذه الاندماجات، "لأن الانتخابات في إسرائيل تأتي فجأة" وأضافت أنها لا تستبعد أي احتمال، "يجب أن يكون اليسار في إسرائيل قويًا أكثر، ويضم العرب واليهود، التصويت لـ’ميرتس’ (عند العرب) أثبت أن ذلك ممكن".

وذكرت الصحيفة أن حزبي العمل و"ميرتس" يبحثان إمكانيّة الدمج بينهما، في أعقاب انهيار ما سمّته "معسكر اليسار" في الانتخابات الأخيرة، بحصول الحزبين على ما مجموعه 10 مقاعد فقط، وما زال من غير الواضح إن كان الاندماج بين القائمتين سيبدأ في الكنيست الحالية أم ضمن الاستعدادات لانتخابات الكنيست المقبلة.

وتشير تحليلات إسرائيليّة إلى أنّ عددًا كبيرًا من مصوّتي "ميرتس" والعمل صوّتوا لصالح قائمة "كاحول لافان" في محاولة لإسقاط بنيامين نتنياهو، وتشير التحليلات ذاتها إلى أن الأصوات العربية أنقذت قائمة "ميرتس" من عدم تجاوز نسبة الحسم، إذ قدّر النائب عن "ميرتس"، عيساوي فريج، أن قائمته حصلت على أربعين ألف صوت عربي.

وكان "ميرتس" اقترح على رئيس حزب العمل، آفي غباي، الاندماج في قائمة واحدة للانتخابات الحالية، إلا أنه رفض ذلك، وأصر على خوض الانتخابات منفردًا.

وفي مقابل حماسة زندبرغ، فإن حزب العمل يبدو أقل حماسًا، إذ نقلت صحيفة "هآرتس" عن مسؤول في العمل، اليوم، الأحد، قوله "من الممكن أن يكون الاندماج مع ’ميرتس’ صحيحًا، إلا أنه يعرّض حزب العمل وداعميه لخطر الانشقاق، داخل العمل هناك تيّار صقوري لا لغة مشتركة بينه وبين ’ميرتس’ وخطابها السياسي، وفي حالة كهذه فإنه هذا التيار معرّض للانشقاق".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر