أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح أبو هولي: الدول المانحة تجتمع الثلاثاء في نيويورك لحشد الدعم المالي "للأونروا"فتـــح بشارة لوزراء المالية العرب: وضعنا المالي أمام منعطف خطير والمطلوب تفعيل شبكة الأمانفتـــح

فتح توضح اسباب دعوتها لمقاطعة مؤتمر البحرين

22 مايو 2019 - 09:09
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام: اكدت حركة فتح مقاطعة مؤتمر البحرين الذي دعت اليه أمريكا وإسرائيل تحت عنوان الازدهار الاقتصادي الذي يراد من خلاله تمرير صفقة العار من البوابة الاقتصادية والانسانية

واوضح المتحدث باسم حركة  فتح أسامه القواسمي أسباب  رفض حركته لعقد مثل هذا المؤتمر والدعوة لمقاطعته ، بأن البيت الأبيض قد عاث بحقوق الشعب الفلسطيني خرابا ودمارا، ومنح ما لا يملك لمن لا يستحق ، وضرب الأسس والمرجعيات التي انطلقت منها العملية السياسية خاصة في ملفي القدس واللاجئين، عدا عن معاداته للشعب الفلسطيني وتجويع أطفاله من خلال قطع المساعدات كاملة عن الشعب الفلسطيني ، إضافة الى خنق القطاع الصحي والمستشفيات في القدس من خلال قطع المساعدات عنها ، وأيضا أغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن ، وتشريع الاستيطان وتشجيع الاحتلال على ممارسة الاضطهاد والقمع بحق الشعب الفلسطيني

وقال القواسمي إن الهدف من وراء هذه الدعوة وورشة العمل كما يسمونها هو جلب الفلسطينيين للبدء بتنفيذ صفقة العار من البوابة الاقتصادية تحت حجة نقل الشعب الفلسطيني الى واقع أفضل، موضحا أن الشعب الفلسطيني  وقيادته الشرعيه موحدون في رفض صفقة العار ، و رفض الدعوة الامريكية الاسرائيلية للمؤتمر الاقتصادي في البحرين باعتباره مدخلا لتطبيق صفقة العار ، موضحا أن المسار السياسي المستند للشرعية الدوليه هو الكفيل بحل القضايا الاقتصادية وليس العكس

وشدد القواسمي على أن أي فلسطيني يشارك في هذا المؤتمر هو خائن وعميل وجبان، وندعو جميع العرب والاصدقاء الى عدم المشاركة  في هذا المؤتمر ،مؤكدا ان أحدا غير مخول للحديث بإسم الشعب الفلسطيني

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر