عريقات يفند أكاذيب الاحتلال بقضية إغلاق مؤسسات فلسطينية في القدسفتـــح المعاهد الأزهرية في فلسطين تحيي ذكرى المولد النبوي الشريففتـــح القواسمي: إسرائيل تمارس أبشع سياسات التطهير العرقي بغطاء إدارة ترامبفتـــح اشتية: مجلس الوزراء يضع نفسه خلف قيادة وقرار الرئيس في كل ما يراه من إجراءات سياسية وقانونية واقتصادية وشعبيةفتـــح مجلس الأمن باستثناء واشنطن يرفض "شرعنة" الاستيطانفتـــح غانتس يفشل في تشكيل الحكومة ويعيد التفويض للرئيس الإسرائيليفتـــح نتنياهو يصادق على تقديم مشروع قانون ضم الأغوارفتـــح نادي الأسير عشية يوم الطفل العالمي: الاحتلال اعتقل أكثر من (745) طفلاً منذ بداية العام الحاليفتـــح مرشحة الرئاسة الأميركية وارن تؤكد رفضها لقرارات ترمب وضرورة قيام الدولة الفلسطينيةفتـــح حركة فتح والسفارة الفلسطينية في فنزويلا تحيي الذكرى الخامسة عشرلرحيل القائد الرمز ياسر عرفاتفتـــح فتح: لن نرضخ لإرهاب واشنطن السياسي وسنفشل تصريحات بومبيو كما "صفقة القرن"فتـــح الاحتلال يعتقل 15 مواطنا ويستدعي 7 آخرين من العيسويةفتـــح منصور: بدأنا مشاورات في مجلس الامن للتصدي للإعلان الاميركي بشأن المستوطناتفتـــح فتح: القرار الاميركي بشرعنة الإستيطان حبر على ورقفتـــح أبو ردينة: إعلان وزير الخارجية الأميركي اعتبار المستوطنات لا تخالف القانون الدولي باطل ومرفوض ومدان ويتعارض كليا مع القانون الدولي وقرارات الشرعية الدوليةفتـــح فتح: اتهامات الهندي انحدار وعبث وطني ، واستغلال رمزية الشهداء لأغراض فئويةفتـــح الرئيس للصحفي عمارنة: سنوفر لك العلاج اينما كانفتـــح الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانونفتـــح الاحتلال يعتقل تسعة مواطنين على الأقل من الضفةفتـــح وزيرة الصحة تحمل الاحتلال مسؤولية أي أذى قد يلحق بالمرضى نتيجة فصل التيار الكهربائيفتـــح

الشريف: الرئيس محمود عباس وقف سدا منيعا أمام "صفقة القرن"

19 يوليو 2019 - 11:19
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

بيروت- مفوضية الاعلام- أكد الرئيس السابق لـ"لجنة الحوار اللبناني- الفلسطيني" خلدون الشريف أن موقف رئيس دولة فلسطين محمود عباس شكل سدا منيعا أمام "صفقة القرن"، وكان موقفا واضحا قبل الإعلان عنها، برفض "الصفقة"، واعتبار كل من يوافق عليها خائنا، على الرغم من كل الضغوطات التي مورست.

"ورأى الشريف في حوار مع برنامج "من بيروت" على شاشة تلفزيون فلسطين، أن "كل ما يدور بشأن "صفقة القرن" لديه مرتكز وحيد، ما هو الموقف الفلسطيني؟ وهو موقف واضح رافض لها قبل الإعلان عنها".

وأوضح، أن "إدارة ترمب تمارس كل الضغوطات من أجل تمرير الصفقة، وأعتقد بأن لا شيء يمر إلا إذا تنازل الفلسطينيون، والقيادة الفلسطينية ترفض هذه الصفقة، التي تشكل تحولا مطلقا عن تاريخ فلسطين وحقوق فلسطين، وتهدف إلى شطب القضية الفلسطينية، لذلك يجب أن تكون للجميع رؤية واحدة بمواجهة الصفقة، ونحن بحاجة إلى مشروع استراتيجي للتصدي لها، وكما سقط الاتفاق النووي الإيراني أميركيا، وحل الدولتين إسرائيليا، علينا أن نسقط الآن "صفقة القرن" فلسطينيا وعربيا".

وألمح إلى أهمية موقف مصر والسعودية اللتين تقولان: "نحن لا يمكن أن نوافق على ما لا يوافق عليه الفلسطينيون"، مشيرا إلى أن "صفقة القرن" مرتبطة معنويا بنتنياهو، وهو وترمب بحاجة لبعضهما البعض".

واعتبر أنه "من الطبيعي أن يقاطع لبنان "ورشة البحرين"، التي تروج لـ"صفقة القرن"، والقيادة الفلسطينية تدرك أن القيادات السياسية اللبنانية تدعم القضية دعما مطلقا، وبالتالي وحدة الموقف اللبناني- الفلسطيني في مواجهة "صفقة القرن"، أو ما يشبهها أو ينتج عنها، هي مسألة مبدئية، ولا يستطيع أحد أن يغير من ذلك، ومن هذا المنطلق تأتي الرسالة التي وجهها الرئيس محمود عباس إلى رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون".

واستطرد: "لبنان أعلن سابقا، أنه آخر دولة عربية توقع اتفاقا مع إسرائيل، بعد أن يكون الفلسطينيون قد نالوا حقوقهم، بما في ذلك عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرض فلسطين، وبانتظار تحقيق ذلك، على الحكومة اللبنانية مراعاة الوجود الفلسطيني، لأن لا أحد في لبنان، ولا فلسطين يريد أن يتوطن، واستعمال هذا الموضوع، هو للمزايدات حول أهداف أخرى".

واعتبر الشريف أن "العلامة الفارقة في جريمة طرابلس، هي ما قام به الشاب صابر مراد، الذي عطل حركة الإرهابي، ويسجل في خانة الفلسطينيين أولا، واللبنانيين ثانيا، وتصديه لـ"الذئب المنفرد"، ما أنقذ حياة الكثيرين، ووفر سقوط ضحايا، وهو ما يعتبر وحدة دم ونار بين الفلسطينيين واللبنانيين، وصابر يرفع رأس الجميع، والمسلمين والعرب، وحسنا فعل الرئيس عباس بمنحه ميدالية الشجاعة".

 ورأى أن صابر وجه رسالة إيجابية إلى لبنان ولكل العرب والمسلمين بأن الإرهاب لا يميز بين جنسية وأخرى، ولا بين ذكر وأنثى، ولا بين مواطن وآخر، وهو تعامل على أنه مواطن وعليه أن يتصدى للإرهاب، وهو يستحق أكثر من وسام على المستوى الفلسطيني واللبناني، وأن يكون أمثولة لكل من يواجه الإرهاب في كل مكان من العالم.

وأكد أن ما حصل في طرابلس كان جريمة بحق المدينة وأهلها ولبنان، وبحق الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي والإسلام، وفي توقيت سيئ جدا، لكن ما جرى بعد ذلك أدى إلى موجة من السخط حول اتهام مدينة صيبت بعمل إرهابي، وبتأكيد من المسؤولين كافة، بأن هذه العملية قام بها فرد غير سوي "ذئب منفرد"، وعلينا أن نعزز اللحمة العربية في مواجهة الإرهاب".

وختم الشريف: "ان طرابلس حاضنة للعروبة منذ نشأتها، وتقدر حق الفلسطينيين بأرضهم وقدسهم وجنسيتهم، والقدس هي عاصمة المسلمين والمسيحيين وليست الدولة اليهودية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • نوفمبر
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

102 عاما على وعد بلفور المشؤوم

اقرأ المزيد

15 عاما على استشهاد الرئيس ياسر عرفات

اقرأ المزيد