فتح: الهجوم على مقر المنظمة في غزة خدمة للمؤامرة الأميركية الإسرائيلية لتصفية قضية اللاجئينفتـــح الخارجية: حذف الخارجية الاميركية لاسم فلسطين لا يلغي وجودها كدولة تحت الاحتلالفتـــح اشتية يشيد بجهود ودور هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في التصدي لجرائم الاحتلالفتـــح جماهير غفيرة تشيع شهيد الغربة تامر السلطان إلى مثواه الأخير في بيت لاهيافتـــح "تنفيذية المنظمة" تدين الاعتداء على دائرة شؤون اللاجئين في المحافظات الجنوبيةفتـــح تصريح صحفي صادر عّن حركة فتح - الاقاليم الجنوبيةفتـــح أبو سيف: الاحتلال يعمل على محاربة الفعل الثقافي الفلسطيني في مدينة القدسفتـــح "الخارجية": استكمال اجراءات نقل جثمان تامر سلطان إلى غزةفتـــح عائلة السلطان في غزة: نثمن دور الرئيس وحركة "فتح" ولا نلتفت للفرقعات الاعلاميةفتـــح اشتية: رواتب الموظفين العموميين ستصرف بنسبة 110%فتـــح القدس: الدعوة لصلاة الجمعة في العيسوية رفضا لاستمرار حملة الاعتداءات فيهافتـــح أجهزة حماس تستدعي 3 من كوادر "فتح" شمال غزة للتحقيقفتـــح الخارجية: الصمت الدولي على هدم المنازل سيدفع شعبنا للبحث عن خيارات أخرىفتـــح اشتية يلتقي بأطفال نادي "تشامبيونز" من قطاع غزةفتـــح اشتية يلتقي بأطفال نادي "تشامبيونز" من قطاع غزةفتـــح "فتح" تدين اعتقال "حماس" عددا من كوادرها في غزةفتـــح اشتية: رواتب الموظفين العموميين ستصرف بنسبة 110%فتـــح منظمة التحرير: القدس ومقدساتها في خطر شديدفتـــح الخارجية: نتابع باهتمام قضية استشهاد تامر السلطانفتـــح فتح تنعى ابنها البار تامر السلطانفتـــح

الانتخابات الإسرائيليّة: سيناريوهات الحكومة المقبلة

14 يونيو 2019 - 18:55
نتنياهو وريفلين
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ لا زالت استطلاعات الرأي الإسرائيليّة ترجّح تقارب عدد المقاعد التي سيحصل عليها كل من الليكود وقائمة "كاحول لافان"، مع عدم قدرة أيٍ منهما على تشكيل حكومة بمفرده.

فرئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، سيكون مستحيلا عليه تشكيل حكومة مقبلة دون حزب "يسرائيل بيتينو" ورئيسه، أفيغدور ليبرمان، وهو ما يبدو بعيدًا بسبب الخلاف العميق بين نتنياهو وبين ليبرمان؛ بينما يواجه رئيس "كاحول لافان"، بيني غانتس صعوبة في تشكيل حكومة بمفرده، بسبب استحالة دعمه من الأحزاب الحريديّة، على الأقل حسب التصريحات العلنيّة، حتى الآن.

وبحسب محلّل الشؤون الإسرائيلي في موقع "المونيتور"، بن كسبيت، فإنّ نتنياهو "يبذل جهودًا جبّارة للبقاء (سياسيًا)، وسيحاول الوصول لإعلان مشترك مع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، عن قيام ’تحالف دفاعي’ بين إسرائيل وبين الولايات المتحدة، وربّما دعوة ترامب لزيارة إسرائيل مرّة أخرى" في محاولة لرفع نسبة التصويت له، والحفاظ على عدد المقاعد التي حصل عليها في الانتخابات السابقة.

لكن استطلاعات الرّأي تبيّن تراجع نتنياهو و"كاحول لافان" بشكل كبير، لصالح الأحزاب الصغيرة، التي بدأت قوّتها بالازدياد، ويبدو السؤال الأكبر، ماذا لو بقي الليكود و"كاحول لافان" على تعادلهما الانتخابي؟

وتبيّن الاستطلاعات، كذلك، أن الرأي العام الإسرائيلي يفضّل حكومة وحدة، تضم الليكود و"كاحول لافان" في حكومة واحدة، لكن مدى "واقعيّة" هذا الخيار لا زالت غير معروفة.

ورجّح كسبيت أن "مفاتيح الحلّ ستكون بيد الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، رجل المعسكر القومي المعادي لنتنياهو"، وبعد الانتخابات تجري جولة مشاورات في مقرّ ريفلين، يكلّف بعدها عضو الكنيست الحاصل على أكبر عدد من التوصيات بتشكيل الحكومة، لمدّة 28 يومًا، قابلة للتمديد 14 يومًا.

لكن كسبيت شكّك في إمكانيّة أن يقوم ريفلين بتمديد مهلة تشكيل الحكومة لنتنياهو بعد انتهاء المهلة الأولى، وهي المهلة التي حصل عليها نتنياهو في المرّة السابقة، لكنه فشل في استغلالها وفضّل حلّ الكنيست على أن تجري جولة مشاورات جديدة.

ونقل كسبيت عن مقرّبين من ريفلين تقديراتهم أنه "لن يضيّع وقتًا إضافيًا عندما تنتهي المهلة".

السيناريو الأوّل: حكومة وحدة برئاسة الليكود

بحسب كسبيت، فأحد الاحتمالات هي أن يطلب ريفلين من نتنياهو وغانتس تشكيل "حكومة وحدة وطنيّة"، لكن ما يقضي على هذه الإمكانيّة هو تعهّد قادة "كاحول لافان" بعدم الانضمام لأي حكومة يرأسها نتنياهو، في ظلّ لوائح الاتهام التي تلاحقه.

وسيكون قادة "كاحول لافان"، بحسب كسبيت، أمام معضلة قاسيّة: الانضمام لحكومة وحدة هم بتمثيل متساوٍ مع الليكود وشراكة في الحكومة والحصول على كافة الحقائب الوزارية التي ترتبط بالقضاء الإسرائيلي "لإنقاذه من الخطر"، لكن الظهور بمظهر من أعطى نتنياهو طوق النجاة.

وادّعى كسبيت أن "كاحول لافان" ناقشت بالفعل هذه الإمكانيّة خلال الأسابيع الأخيرة، ولم تصل إلى قرار بعد بخصوص قبولها أو رفضها.

السيناريو الثاني: حكومة وحد بالتناوب

أمّا المقترح المضاد الذي ستتقدّم به "كاحول لافان" لمقترح ريفلين المحتمل، هو: حكومة وحدة يتناوب على رئاستها غانتس ونتنياهو، باشتراط أن يكون غانتس أولا، حتى يخصّص نتنياهو وقته لملفاته القضائيّة والمحاكمات المحتملة، لكنّ كسبيت ادّعى أنه من غير المتوقّع أن يوافق نتنياهو على مقترحٍ كهذا.

وعلّل كسبيت رفض نتنياهو المحتمل بأنّه "يقاتل على إمكانيّة التعامل مع الاتهامات وهو بطور رئيس حكومة، ولن يتنازل عنها أبدًا.

السيناريو الثالث: انقلاب من داخل الليكود على نتنياهو

وبسحب كاسبيت، تزداد حدّة المعضلة التي تواجهها "كاحول لافان" مع حقيقة إن أصرّوا على مبادئهم برفض الانضمام لحكومة مع نتنياهو، فإن هناك احتمالات جيّدة لوصول مرحلة نتنياهو لنهايتها، وسيتحول لبطّة عرجاء سينتفض الليكود ضدّها في نهاية المطاف.

ورجّح كسبيت أن احتمال أن ينقلب عضو ليكود واحد على نتنياهو هو "صفريّ"، وأضاف "مكانة نتنياهو رئيسًا للحكومة والليكود صامدة طالما أنه قادر على ’جلب الحكم’، بتعبير الليكوديّين. السؤال هو هل ستتصدّع مكانته عندما يتّضح أنه غير قادر على تركيب حكومة للمرّة الثانية على التوالي، وهل ’الولاء العشائري’ لأعضاء الكنيست وأعضاء الحزب سيتقوّض أمام الواقع؟ هل سيصرّ ليبرمان على موقفه الرّافض لمشاركة نتنياهو الحكم؟

ونقل كسبيت عن ليبرمان تعهده إنه لن يوصي أن يشكّل نتنياهو الحكومة المقبلة، دون أن يستبعد إمكانية الانضمام لحكومة غانتس المحتملة، "سيوصي ليبرمان بتشكيل حكومة وحدة بدون حريديين أو متطرّفين".

وتبدو حظوظ هذا الخيار، بحسب كسبيت، هي الأكبر، لكنّ السؤال الذي يبقى مفتوحًا هو من سيكون رئيس هذه الحكومة؟

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أغسطس
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر