الشيخ: الرئيس بصحة جيدة ويتابع خطط مواجهة كورونافتـــح تقرير: الاستيطان وعربدة المستوطنين في الأرض الفلسطينية لا تتوقف في ظل حالة الطوارئ الحاليةفتـــح وفيات "الكورونا" في العالم تتجاوز الـ27 الفا والاصابات تقارب الـ 600 الففتـــح أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي يطالبون ترمب بتقديم مساعدات للشعب الفلسطينيفتـــح "فتح" تطالب العمال الالتزام بالقرارات الوطنيةفتـــح المالكي: اتصالاتنا مستمرة لدعم شعبنا في مواجهة وباء كورونافتـــح اشتية: الأيام المقبلة ستكون أصعب وإجراءات مشددة على نقاط عبور العمال وبدو والقرى المحيطةفتـــح هيئة الأسرى: إدارة السجون تسمح للأسرى الأطفال والمرضى وكبار السن والأسيرات بالاتصال مع ذويهمفتـــح الصحة: 84 إصابة بفيروس كورونا حتى اللحظة بينها 9 حالات في المحافظات الجنوبيةفتـــح 8 وفيات و2666 إصابة بفيروس "كورونا" في إسرائيلفتـــح "الخارجية" تناشد المواطنين الراغبين بالعودة إلى الوطن البقاء في أماكنهم ريثما تصلهم تعليمات جديدةفتـــح ملحم: نمر بمرحلة حاسمة وسنتخذ إجراءات أكثر شدة لمنع تفشي "كورونا"فتـــح "الصحة العالمية": لم نرصد أي تغيّرات ملموسة في مستوى عدوانية فيروس كورونافتـــح سفارتنا: نتواص مع الصحة المصرية للاطمئنان على صحة أبناء الجاليةفتـــح الاحتلال يهدم مسكنا ويستولي على معدات وخلايا شمسية شمال طوباسفتـــح ملحم: تسجيل 13 إصابة جديدة بفيروس كورونا في قرية بدوفتـــح 2495 إصابة بفيروس كورونا بينها 41 إصابة خطيرة في إسرائيلفتـــح ملحم: تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس "كورونا" في قرية بدو و7 إصابات بقطاع غزةفتـــح الرئيس يهاتف الشيخ محمد حسين مطمئنا على أوضاع مدينة القدسفتـــح "فتح" تنعى اللواء المتقاعد عوني سمارةفتـــح

ذكرى رحيل الإعلامي يوسف حسن القزاز (أبو تميم)

مدير عام إذاعة صوت فلسطين سابقا
25 يناير 2020 - 11:25
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

بتاريخ 23/1/2008م ترجل فارس الإذاعة والكلمة ، المناضل الوطني لشعبه وقضيته الذي واكب الثورة والإذاعة وكان ملتزما ووطنيا بإمتياز بعد أن أدى رسالته الاعلامية بكل أمانة وإخلاص وكفاءة ، حيث كان شعلة في سماء فلسطين. كرس جهده وعرقه وفكره منذ نعومة أظافره دفاعا عن شعبنا وحقوقه الوطنية. الإعلامي الكبير وصاحب الصوت الشجن المناضل/ يوسف حسن القزاز (أبوتميم).
المناضل يوسف حسن القزاز من مواليد بلدة دورا قضاء الخليل عام 1945م ، أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية وحصل على الشهادة الجامعية ، والتحق مبكرا بالثورة الفلسطينية وحركة فتح. عمل في إذاعة فلسطين من القاهرة وإذاعة العاصفة وبيروت وصنعاء وعدن والجزائر في رحلة مفعمة بصوته القوي الجهوري المعلن عن بيان ثوري جديد للمقاومة الفلسطينية.
المناضل/يوسف القزاز (أبوتميم) شعلة نشاط في الإذاعة ، كان شجاعا ومقداما ومخلصا للثورة بجهوده وعطاءه وتجربته شملت مساحة واسعة من تلك التجربة للثورة الفلسطينية بأبعادها السياسية والفكرية والعسكرية والإنسانية.
كان صوته دافئا حنونا يصل إلى البيوت في المخيمات وإلى المقاتلين في القواعد ، فيوصل الرسالة بحرارة وبصدق وبلغة ناصعة وواضحة وتلقائية ، حيث كان صوته يصدح للثوار عبر صوت إذاعة الثورة الفلسطينية في لبنان وفي المنافي إلى أن عاد إلى أرض الوطن ليصدح بصوته الهادر صوت فلسطين.
المناضل الإعلامي/ يوسف القزاز قامة إعلامية فذة صاحب الصوت الشجي والندي بإطلالته البهية ليشدوا لفلسطين هنا صوت فلسطين.
لقد كان الأب والأخ والصديق والمعلم لكل من عمل معه لجمال روحه وخفة ظله وطيبة قلبه ، صوته يغمر صباحنا بالأمل والثقة والجمال، هذا هو الإعلامي الرائع.
عرف عنه بدماثة الخلق والنزاهة والمسؤولية والحرص على المصالح العليا للشعب الفلسطيني والدفاع عن الحقوق والثبات على المبادىء ، حيث كان يحظى بإحترام كبير لدى مناضلينا في كل الساحات وأماكن الشتات.
كان يوسف القزاز لصوته وبرامجه ثورية وتربوية ثورية وكان آخر الفدائيين.
كان من أوائل من أسس الإذاعة الفلسطينية في بيروت والتي بنيت تحت وابل الرصاص وترعرعت على أصوات القذائف والموت اليومي والدم.
كان عصاميا ومناضلا من أجل فلسطين وكرس فكره وجهده في سبيل قضيتها.
عاد إلى أرض الوطن وعمل مديرا للبرامج في الإذاعة ومن ثم تقلد منصب نائب رئيس الإذاعة ومن ثم مديرا عاما للإذاعة وحتى إحالته للتقاعد.
كان يمثل نموذجا كفاحيا ووطنيا في خدمة القضية الفلسطينية. وحين أقعده المرض ودخل في مرحلة صراع البقاء لم يتوقف عن العطاء وظل يكتب زاويته في صحيفة الحياة الجديدة.
بتاريخ 23/1/2008م غيب الموت الحق فقيد الإعلام الفلسطيني المناضل الكبير/يوسف القزاز (أبوتميم) عن عمر اثنين وستين عاما وبرحيله فقدت الساحة الثقافية والإعلامية الفلسطينية نجما إعلاميا فذا واكب مسيرة الإعلام الفلسطيني في العديد من مراحله.
هذا وشيع جثمانه الطاهر إلى مثواه الأخير بعد صراع طويل مع المرض اللعين. وشارك في التشييع حشد كبير من الكتاب والإعلاميين والمثقفين والوزراء وأعضاء المجلس الثوري للحركة وعشرات المسؤولين كوادر (م.ت.ف) ، حيث ووري الثرى في مقبرة البيرة.
رحل يوسف القزاز وغاب صوته من وراء الميكروفون بعد رحلة طويلة امتدت عشرات السنين. غادرنا جسدا ولكنه باق في قلوبنا وعقولنا انتماءا وتعبيرا عما في ضمائرنا.
صوتك يا أبا تميم مازال يصدح في سماء فلسطين ، هنا صوت فلسطين ، وستظل ذكراك خالدة في سجل النضال الوطني الفلسطيني ووجدان كل المناضلين المخلصين.
المناضل/ يوسف القزاز متزوج وله ابن وابنتان.
هذا وقد نعت المؤسسات الثقافية المرحوم/يوسف القزازونقابة الصحفيين والتلفزيون والأمانة العامة لاتحاد الكتاب الفلسطينيين ونقابة الصحفيين وتجمع المثقفين الفلسطينيين وبيت الشعر الفلسطيني وجريدة الحياة الجديد، مشيدين بمناقب الفقيد خلال مسيرته الإعلامية وحتى وفاته.
رحمه الله الإعلامي الكبير/يوسف حسن القزاز (أبوتميم) واسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مارس
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

تصادف اليوم الأربعاء، الذكرى الثانية والأربعون لاستشهاد المناضلة الفلسطينية دلال المغربي، التي قادت عملية "كمال عدوان" مع 12 فدائي، استشهد منهم 11 وأسر اثنان، وقتل 39 اسرائيليا، وأصيب أكثر من 80 آخرين، في الطريق ما بين حيفا وتل أبيب.

اقرأ المزيد