إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في مخيم العروبفتـــح انخفاض ملموس على درجات الحرارةفتـــح القواسمي: "فتح" تقف مع السلطة الوطنية في تحمل المسؤولياتفتـــح رئيس الوزراء الكندي يشجب مخططات الضم الإسرائيليةفتـــح اشتية يطالب العالم بوضع حد لإسرائيل ومنعها من تنفيذ مخططات الضمفتـــح النرويج: الضم يشكّل خرقا ومخالفة مباشرة للقانون الدوليفتـــح مصر: تسجيل 47 حالة وفاة و1152 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"فتـــح الشاعر الفلسطيني عودة عمارنة يفوز بجائزة عالمية للشعر في إيطاليافتـــح 5 وفيات جديدة بفيروس "كورونا" في إسرائيلفتـــح أبو هولي يبحث مع القنصل السويدي التحضير لإنجاح مؤتمر المانحين للأونروافتـــح "الخارجية": 112 حالة وفاة و1793 إصابة بصفوف جالياتنا في العالمفتـــح حريق يأتي على آلاف الدونمات في الأغوار الشماليةفتـــح 9 إصابات جديدة بكورونا في الأردنفتـــح "الصحة" تتسلم شحنة مساعدات من "اليونيسف"فتـــح الأسير سامي جنازرة يعلق إضرابه المفتوح عن الطعامفتـــح شمس.. غروب مبكر للطفولةفتـــح اشتية يبحث مع وزير الدولة الألماني للشؤون الخارجية آخر المستجداتفتـــح الخارجية تطالب الجنائية الدولية بالتحقيق في جريمة هدم المنازلفتـــح المعاهد الأزهرية تجدد مبايعتها للرئيس محمود عباسفتـــح المالكي: نحاول استثمار المواقف الدولية لتحقيق ضغط على إسرائيل لمنع تنفيذ مخطط الضمفتـــح

وداعا ً أخي عثمان..

19 إبريل 2020 - 09:00
الدكتور خالد جميل مسمار
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

" و ما تدري نفس بأي أرضٍ تموت" .
يا الله.. هذا هو قدرنا،
قدر جيلنا.. جيل الثورة الفلسطـينية المعاصرة التي قادتها حركتنا الرائدة " فتح" في العام 1965 م .. أن نترجّـل الواحد تلو الآخر.
أردنا الشهادة و سعينا لها..
و لكن الله يجتبي ويختار من يشاء ومن يريد.
و ها نحن الواحد منا ينعى أخاه ورفيق دربه.
جيل إثر جيل..
والمسيرة طويـلة وشـاقة تُعبّـدها أجسادنا لتعبر فوقها زهـراتـنا وأشـبالـنا لتكمل مشوارنا ومسيرتنا ويرفعوا علم فلسـطين الأبية فوق أسوار القدس ومآذنها وكنائسها كما كان يحلم ويريد رمزنا وقائدنا الشهيـد ياسـر عرفـات.
ترجّل عثمان ابوغربية في أرض بعيدة عن أرض فلسـطين " أينما تكونوا يدرككم الموت "..
نعم الموت حق ولكنّ جسده سيعانق تراب الوطن وتراب القدس التي ولد فيها وقاتل من أجلها وعمل على تربية اجيالها التربية الوطنّـية الحقّـة.
اختاره رمزنا أبو عمار ليتولى هذه المهمة الرائدة وشرفـني بمساعدته ومعنا جيل قائد من الكرملد الثورة الفلسـطينية الذين لهم الباع الطويل في هذا المضمار أمثال إبراهيم أبو النجا ومازن عز الدين وسليم الوادية وصبحي عبيد والقائمة تطول ..
وكم كان رائعا ً أن نخرّج أجيالا ً واعدة من الأشبال والزهرات في المعسكرات الصيفية التي حاربتها سلطات الاحتلال لأنها لا تريد لهذا النشئ الجديد أن يتواصل مع قضيته الفلسـطينية.
نعم أنجزنا مع عثمان عملا ً هاما ً كما أراده أبو عمار.
وها هو هذا الجيل يواصل المشوار بعد أن كبر كما خطط له القائد الرمز ياسـر عرفـات، ويتولى المهام سواء في التنظيم أو الجامعات و المدارس أو المواقع الحكومية.. وتبقى بوصلته القدس..عاصمة قلوبنا وأالكرملحنا.
فإلى جنات الخلد يا أبا عبد الله.
والعزاء الحار للأخت الكريمة زوجته وابنه عبد الله وبناته وإخوته الأكارم وعشيرته الفتحاوية.
وداعـا ً أخي عثمـان .. أنتم السابقون ونحن اللاحقون.

• رئيس اللجنة السياسية في المجلس الوطني الفلسطيني

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر