ماكرون يدعو إلى مفاوضات حاسمة تسمح للفلسطينيين تحصيل حقوقهم بشكل نهائيفتـــح البنتاغون يتعهد بالحفاظ على تفوق إسرائيل العسكري في الشرق الأوسطفتـــح اغلاق مدرستين للإناث في بيت لحم بسبب كورونافتـــح انخفاض آخر على درجات الحرارة لتصبح حول معدلهافتـــح السعودية تسمح بأداء مناسك العمرة اعتبارا من 4 أكتوبر المقبل تدريجيافتـــح الصين تتهم ترمب بنشر "فيروس سياسي" داخل الأمم المتحدةفتـــح الرئيسان التركي والكوبي يؤكدان رفضهما للخطوات الإسرائيلية ودعم إقامة الدولة الفلسطينيةفتـــح أمير قطر: أي ترتيبات لا تستند إلى قرارات الشرعية الدولية لا تحقق السلام ولو سميت سلامافتـــح الرئيس التونسي: حق الشعب الفلسطيني في أرضه لم يجد طريقه إلى التطبيق في عهد الأمم المتحدةفتـــح "الخارجية": لا وفيات جديدة بـ"كورونا" في صفوف جالياتنا لليوم السابع على التواليفتـــح العاهل الأردني: السبيل الوحيد لإنهاء الصراع مبني على حل الدولتين وفقا للقانون الدوليفتـــح الأردن يسجل رقما جديدا في الإصابات بفيروس كورونافتـــح توقيع اتفاقية دعم ألماني متعدد القطاعات بقيمة 56 مليون يوروفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس أمام الجمعية العامة سيحدد الخطوات الفلسطينية لمواجهة ما تتعرض له القضية الفلسطينيةفتـــح الكيلة: الاحتلال تسبب بإتلاف 100 ألف مسحة خاصة بـ "كورونا"فتـــح "الصحة العالمية": 200 لقاح ضد "كورونا" تحت التجربة وعلينا الاستعداد للجائحة المقبلةفتـــح المالية: لا جديد بشأن المقاصة والرواتبفتـــح المالكي: فلسطين قررت التخلي عن حقها في ترؤس مجلس الجامعة العربية بدورته الحاليةفتـــح لافروف: تأجيل إسرائيل تطبيق الضم ليس حلا للمشكلة وهي لا تزال قائمةفتـــح الكويت تؤكد على موقفها الرافض للتطبيع مع إسرائيلفتـــح

فتح للمطبعين: لا تستخدموا اسم فلسطين

13 سبتمبر 2020 - 06:38
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام: طالب عضو المجلس الثوري والمتحدث الرسمي باسم حركة فتح أسامة القواسمي المطبعين بعدم استخدام اسم فلسطين في مؤامراتهم، ففلسطين قضية الشرفاء والأحرار وهم الأغلبية الساحقة من شعوبنا العربية الأصيلة وأحرار العالم، وليست قضية الانذال والمنبطحين على أعتاب الذل والخيانه في تل أبيب وواشنطن.


وقال القواسمي إن الأرض الفلسطينية معجونة بدماء الأنبياء والصحابة والشهداء، ولن تدنسها أقدام الخيانة التي اختارت تل أبيب بوابة لها ، ولن يغير إحتفال الأنذال في البيت الأبيض من حقيقة القدس والأقصى والقيامة، وأن عباءة الخيانة لن تغير ما صنعه الدم الفلسطيني والعربي في مواجهة الظلم والطغيان.


وأكد القواسمي أن المطبعين وافقوا أن القدس إسرائيلية، بما فيها من مقدسات إسلامية ومسيحية، وعلى رأسها الأقصى والقيامة، وسيستمعون جيدا لصوت الشعب الفلسطيني الموحد في الميدان وفوق الأرض الفلسطينية، وفي كل عواصم العالم الذي يرفض الذل والهوان، ويؤكد للقاصي والداني أن فلسطين كانت وستبقى عربية رغم أنف الأنذال والمطبعين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر