جمال نزال: إلغاء تنظيم نشاط عنصري معادٍ لشعبنا ببرلين نتيجة احتجاجات وضغوطفتـــح سلامة: تصاعد انتهاكات الاحتلال يأتي بإطار التوسع الاستيطاني وتكريس واقع السيطرة وخطة الضمفتـــح تقدم بايدن بـ7.5 نقطة على ترمب في السباق الرئاسي الأميركيفتـــح سلطات الاحتلال الإسرائيلية تهدم قرية العراقيب في النقب للمرة 179فتـــح مستوطنون يضخون مياها عادمة بأراضي المواطنين في قرية اللبن الشرقيةفتـــح "كورونا" عالميا: نحو مليون و137 ألف وفاة و41 مليونا و521 ألف إصابةفتـــح "الإفتاء": الزيارات التطبيعية للأقصى لا تختلف عن اقتحامات جنود الاحتلال ومستوطنيهفتـــح البنك الدولي: 2020 عام صعب للغاية للاقتصاد الفلسطيني و8% الانكماش المتوقعفتـــح "فتح" تنعى القائد المناضل د.حازم ابو شنبفتـــح 8 وفيات و513 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و549 حالة تعاف خلال الـ 24 ساعة الأخيرةفتـــح أمين عام حزب الاستقلال المغربي: اتفاقيات التطبيع مضرة وليست ذات جدوى سياسيةفتـــح 82 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصىفتـــح أبو هولي: خيار التعلم عن بعد في مدارس قطاع غزة سيكون صعبافتـــح الاحتلال يسلم عشرات الإخطارات بوقف العمل في منشآت بقرية قلنديافتـــح الشخرة: مقبلون على فترة طويلة للتعايش مع كورونا ولقاح الانفلونزا سيتوفر هذا الأسبوعفتـــح هيئة الأسرى: 39 أسيرا في مركز توقيف "عصيون" يعانون ظروفا اعتقالية مزريةفتـــح اشتية يؤكد أهمية وجود ضغط دولي جاد لوقف التوسع الاستيطاني وهدم المنازل والمدارسفتـــح الحالة الصحية للدكتور عريقات مستقرةفتـــح اشتية يؤكد أهمية وجود ضغط دولي جاد لوقف التوسع الاستيطاني وهدم المنازل والمدارسفتـــح عائلة عريقات: الوضع الصحي للدكتور صائب مستقر وما زال في العناية المكثفةفتـــح

الأحمد: القضية لا تحتمل أي نفاق ولا نخاف ممن هرولوا نحو التطبيع

21 سبتمبر 2020 - 07:09
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام:أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون وقف بصلابة أمام الهرولة نحو التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي عبر موقفه الثابت كما أحزاب الجزائر التي رفضت التطبيع.

وشدد الأحمد ، أن الموقف الجزائري يدل على أهمية البعد العربي للقضية الفلسطينية، مضيفًا: "لا نخاف ولا نحبط ممن هرولوا للتطبيع مع الاحتلال، وبدأوا يتكلمون العبرية عبر الفضائيات الاسرائيلية والتهنئة بالأعياد اليهودية".

وقال: "القضية لا تحتمل أي نفاق، إما مع فلسطين والعرب والمسلمين و القدس ، أو مع الحركة الصهيونية التي افتحت مقرًا لها في أبو ظبي".

وجدد الأحمد رفضه للخطة الأمريكية المعروفة باسم " صفقة القرن "، ومخططات الضم الإسرائيلية واتفاقيات التطبيع مع الاحتلال، مرحبًا بالتمسك بالمبادرة العربية للسلام.

وقال: "هناك تباين في المواقف العربية الرسمية، ولكن العمق الشعبي العربي ثابتت وداعم لفلسطين، كما قال البرلمان الكويتي بالأمس بأن قيادتهم لا تلهث وراء التطبيع رغم ضغط الإدارة الأمريكية".

وأضاف: " التطبيع لن يمر كما قال الرئيس الجزائري، لأن القضية الفلسطينية قضية مقدسة، ولا حل سوى بإقامة دولة فلسطينية".

وتابع الأحد: "نتطلع إلى الشعوب العربية كلها الاحزاب والنقابات والمجتمع المدني للضغط على الحكومات حتى تنجلي صفقة القن وخيانة فلسطين ويذهب التطبيع".

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قال مساء أمس إن الجزائر لن تبارك اتفاقيات التطبيع العربية مع إسرائيل، ولن تكون جزءا منها، وأن القضية الفلسطينية مقدسة ولن تحل إلا بإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس.

وأكد الرئيس الجزائري، في مقابلة مع وسائل إعلام محلية، أنه "لاحظ نوعا من الهرولة نحو التطبيع"، مضيفا: "نحن لن نشارك في التطبيع، ولن نباركه".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر