أبو هولي: عجز الأمم المتحدة عن تطبيق القرار 194 اطال أمد قضية اللاجئينفتـــح إصابة شاب بجروح خطيرة برصاص الشرطة الإسرائيلية بدير الأسد بأراضي الـ48فتـــح المالكي يشارك في حوار حول أجندة التنمية المستدامة بالشرق الأوسط وشمال افريقيافتـــح الخارجية: شعبنا يدفع حياته ثمنا للصمت الدولي وسياسة الكيل بمكيالين الدوليةفتـــح مضرب عن الطعام منذ 46 يوما: تحذير من تفاقم الوضع الصحي للأسير الغضنفر أبو عطوانفتـــح منصور: جلسة لمجلس الأمن الخميس المقبل لمتابعة تنفيذ القرار 2334 بشأن الاستيطانفتـــح دعوات للتصدي للمسيرات الاستفزازية للمستوطنين في قرى الضفة بعد غد الاثنينفتـــح مستوطنون يخطون شعارات مسيئة للرسول على طريق البحر الميتفتـــح وفاتان و106 إصابات جديدة بفيروس "كورونا" و282 حالة تعافٍفتـــح الاحتلال يطلق النار صوب مجموعة من الشبان جنوب قطاع غزةفتـــح إصابة مسنة من ذوي الإعاقة باعتداء للمستوطنين على المواطنين جنوب الخليلفتـــح المالكي يطلع نظيره الطاجيكي ونائب وزير خارجية جنوب افريقيا على آخر التطوراتفتـــح الأردن يدين اعتداء الاحتلال على المصلين في المسجد الأقصىفتـــح القواسمي: شعبنا يناضل لإسقاط نظام الفصل العنصري الإسرائيليفتـــح الرئيس يوعز بتقديم العلاج للطفل تامر حجيله من غزةفتـــح الخارجية: تدخل إسرائيل في جمع شمل العائلات الفلسطينية عنصري وغير قانونيفتـــح 5 إصابات بالرصاص والعشرات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بيتا جنوب نابلسفتـــح 3 وفيات و165 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و453 حالة تعافٍفتـــح إصابة طفل وصحفية برصاص الاحتلال في الأقصى خلال قمع وقفة منددة بالإساءة للرسولفتـــح الاحتلال يعتقل 6 مواطنين من سالم شرق نابلسفتـــح

الآن.. نحتاج مشهداً وطنياً

01 يوليو 2021 - 14:59
هناء الخالدي
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:
البعض يتهم حركة فتح ومناصريها بالتقصير والوقوف كدور المتفرج امام العدوان المستمر على غزة .. 
 
رغم إعلان حالة النفير العام لكل كوادر ومناصري حركة فتح بكل مكان قبل الحرب من أجل الأقصى وحي الشيخ جراح وبعد الحرب اشتعلت الضفة بأكملها والتحمت قوات الأمن الفلسطيني مع الاحتلال والجميع لاحظ تبادل إطلاق النار على الحواجز  مع استمرار عمليات الدهس والطعن ..  الا ان فتح دائما ملامة ومتهمة بالتقصير رغم انها طول الوقت تؤدي ما يطلب منها وحسب قدراتها وظروف وأماكن تواجدها سواء من الناحية العسكرية او السياسية والتعبئة الشعبية.. وكان من الملاحظ أيضا أن بعض القيادات انخرطت بالمواجهات بمناطق التماس .. 
 
إلا ان الطابور الخامس يجب أن يروج للعملاء ويحاول أن يفرض أجندات مشبوهة للتطاول على رموز الحركة مثل المفتي محمد حسين .. لشق الصف الوطني والتأثير على مناصريها للتمرد على قيادة الحركة .. 
 
إن تجيش الرأي العام ضد حركة فتح من تطاول واقاويل واكاذيب في هذه المرحلة..  تجعلنا نقف لمراقبة ماذا تريد هذه الفئة وإلى أي مدى ستصل الشائعات والتحريض .. الا أننا ندرك خطورة المرحلة لذلك نكظم الغيظ لكننا لن نتخلى عن مسؤولياتنا اتجاه ابناء شعبنا وهو يتعرض لابادة جماعية ممنهجة .. لكسر معنوياته وشطب تاريخه .. لكنا نعمل مع فصائلنا الفلسطينية لتعزيز الصمود والثبات على هذه الأرض.. 
 
فبعد التهدئة ووقف لإطلاق النار .. واحتفالات غزة بالنصر بعد انتهاء المعركة الحالية لنقف ونفكر بالأهداف السياسية التي تحققت من هذه الجولة وحجم الدمار .. والا نكون امام خطاب غوغائي ليس له علاقة بالواقع.. ان اهم بعد سياسي حققته المواجهة هو وحدة الشعب الفلسطيني بكل أماكن تواجده وهو يدافع عن مقدساته ورفع شعار القدس العاصمة الأبدية لفلسطين ..ان وحدة الصف الفلسطيني يجب أن تستمر بعد الحرب والمواجهات من خلال موقف فلسطيني موحد واستراتيجية وبرامج وطنية ترسم أهداف وتستخدم أدوات لتحقيق طموحات أبناء شعبنا وتعزز صموده..
 
بعد أحد عشر يوما من الحرب المتواصلة على الكل الفلسطيني لا بد من التطلع لمستقبل القضية الفلسطينية وإنهاء الانقسام الفلسطيني .. والله ما في اجمل من احتفال النصر بإنهاء الانقسام لنؤسس بعدها إلى إعمار غزة لتخفيف من حجم الدمار المادي والمعنوي..
 
 أن إنهاء الانقسام يؤسس لأرض صلبة لا يسمح من خلالها لعملاء هذه المرحلة من بث الاشاعات والاعتداء على رموز شعبنا الفلسطيني ولا يسمح للاحتلال وأعوانه من استغلال وجود حماس بغزة للاستمرار بالحروب المتكررة عليها ومنع اي 
محاولة لقيام دولتنا الفلسطينية المستقلة .. 
 
الوحدة الفلسطينية لا نحتاجها فقط أثناء المعارك وبشكل مؤقت.. بل نحتاجها الان من أجل انطلاق حوار وطني شامل تبنى عليه البرامج والاستراتيجيات لمواجهة خطط الاحتلال ومستقبل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على المستوى الإقليمي العربي او الدولي الأمريكي في ضوء إدارة أمريكية جديدة بعد انتهاء عصر ترامب .. 
 
ان مستقبل القضية الفلسطينية يتطلب وحدة الصف وانهاء حكم حماس بغزة .. والرجوع إلى حكومة وحدة وطنية تقود الشعب الفلسطيني .. 
 
كل التحية لكل من ضحى وصمد وواجه كل خطط الاحتلال بمزيد من الحكمة والعقلانية...
 
الرحمة لشهدائنا الأبرار 
 
الصبر والصمود والعوض لأصحاب البيوت المدمرة ..
وانها لوحدة هدف ووحدة مصير 
والله ولي الصابرين
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2021
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

54 عاماً على النكسة

اقرأ المزيد