وثائقي حول واقع الفلسطينيين تحت الاحتلال يفوز بجائزة "ايمي"فتـــح الاحتلال يعتقل شابا عند حاجز "الكونتينر" شمال شرق بيت لحمفتـــح الرئيس يهاتف والد الشهيد الطفل ريان سليمان معزيًافتـــح "مجلس حقوق الإنسان" يناقش حالة حقوق الإنسان في فلسطينفتـــح الاحتلال يبعد مقدسيًا عن القدس المحتلةفتـــح بوتين يعلن رسميًا ضم 4 مناطق أوكرانية لسلطاتهفتـــح فلسطين تؤدي صلاة الغائب على أرواح شهدائهافتـــح "الخارجية": ردود الفعل الدولية على استشهاد الطفل ريان غير كافية مالم تقترن بضغط حقيقي يضمن محاكمة المجرمينفتـــح الاحتلال يعتقل سيدة من القدسفتـــح مستوطنون يعربدون وسط حوارة جنوب نابلسفتـــح إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال بمخيم عايدة شمال بيت لحمفتـــح 5 إصابات بالرصاص المعدني خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم بقلقيليةفتـــح مستوطنون يقطعون أشجار زيتون غرب سلفيتفتـــح سفارة فلسطين لدى تونس تحيي ذكرى يوم العلم الفلسطينيفتـــح الاحتلال يقتحم قرية بيت امرين غرب نابلسفتـــح إصابات خلال قمع الاحتلال مسيرة ضد الاستيطان في بيت دجنفتـــح عشرات الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصىفتـــح أعرب عن صدمته... الاتحاد الأوروبي يطالب بتقديم قتلة الطفل ريان سليمان للعدالةفتـــح جماهير شعبنا في بيت لحم تُشيع جثمان الشهيد الطفل ريان سليمانفتـــح مستوطنون يقتحمون عيون المياه جنوب الخليلفتـــح

اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس: الرئيس وضع الأمم المتحدة أمام مسؤولياتها القانونية والأخلاقية

23 سبتمبر 2022 - 19:15
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله –مفوضية الإعلام- قالت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في دولة فلسطين إن ما جاء في خطاب الرئيس محمود عباس أمام الأمم المتحدة عكس الإيمان المطلق بحقوق شعبنا والشجاعة في الدفاع عن تلك الحقوق، ووضع الأمم المتحدة والدول المتنفذة فيها أمام مسؤولياتها القانونية والأخلاقية في إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لدولة فلسطين.

 

وأضافت اللجنة الرئاسية في بيان صحفي صدر عن رئيسها، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رمزي خوري أن خطاب الرئيس محمود عباس تميّز بالجرأة والصراحة في إقامة الحجة على الذين يدافعون عن استمرار الاحتلال الإسرائيلي ويوفرون له الدعم والحماية لمواصلة احتلاله وارتكاب جرائمه بحق أبناء شعبنا منذ ما يزيد على 76 عاما.

 

وتابع ان الرئيس حمّل بكل وضوح المسؤولية عن استمرار معاناة شعبنا للأطراف والدول التي ترعى هذا الاحتلال الإرهابي، ودعاها للكف عن ممارسة ازدواجية المعايير والانتقائية في تطبيق قرارات الشرعية الدولية عندما يتعلق الأمر بهذا الاحتلال الذي يواصل كل يوم جرائمه في الاعتقال والقتل والاستيطان وانتهاك المقدسات الإسلامية والمسيحية، وحرمان شعبنا من أبسط حقوقه في الحرية والاستقلال والعيش الكريم في دولته الحرة المستقلة وعاصمتها القدس وفقا لقرارات الأمم المتحدة.

 

وأكدت اللجنة أن ما جاء في هذا الخطاب التاريخي للرئيس الذي عبّر عن أهداف وطموحات ما يزيد عن 14 مليون فلسطيني داخل الوطن وخارجه، يمثل خارطة طريق على المستويين الداخلي والخارجي، ويؤسس لمرحلة جديدة في النضال الفلسطيني لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي، داعية الجميع الى المزيد من الالتفاف حول الرئيس الذي دافع عن حقوق شعبنا بكل شموخ وعنفوان.

 

وحيت اللجنة تمسك سيادته في الحفاظ على القرار الفلسطيني المستقل، وثوابت الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والعودة وإقامة دولة فلسطين الحرة وعاصمتها مدينة القدس، والاستمرار في رعاية أسر الشهداء، والأسرى الأبطال في سجون الاحتلال فهم ضمير شعبنا ورواد نضالنا الوطني الذين يضحون بحريتهم لأجل حرية شعبهم ووطنهم، مؤكدا أن العمل على اطلاق سراحهم ونيل حريتهم هي امانة في اعناقنا جميعا.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2022
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر